الفوائد الطبية لورق الزيتون



لأوراق الزيتون فوائد طبية كثيرة, فهي تحتوي على مركب الأولوروبيين، والتي تتحول إلى مركب الينوليت الكالسيوم, وهي المادة النشطة التي تكبح الجراثيم والفيروسات, بما في ذلك فيروس داء فقدان المناعة، وكذلك فإنه يحول دون تأكسد الكوليسترول الخفيف أو LDL.

وهذه الخاصية تعطيه كذلك قوة منع تكون الصفائح الخطيرة داخل الأوعية الدموية، ويقي يذلك من أمراض القلب والشرايين. 
وهناك العديد من الأمراض التي يمكن علاجها بمستخلص أوراق الزيتون:

- ارتفاع الضغط، وفي دراسة جديدة بجامعة (University of Indonesia) وجدت أن مستخلص أوراق الزيتون قد يساعد لخفض ضغط الدم المرتفع، ووجد الباحثون أن مستخلص أوراق الزيتون فعال في تخفيض ضغط الدم كغيره من العلاجات الطبية المعروفة لعلاج ارتفاع ضغط الدم, كما وجد الباحثون أن مستخلص أوراق الزيتون خلافًا للأدوية الأخرى يساعد أيضًا على خفض مستويات الدهون الثلاثية بالبلازما, وزيادة الكوليستيرول.

- أمراض القلب والشرايين, ومنها: الانسدادات والتصلبات الداخلية للأوعية الدموية. 

- الزكام والعديد من الفيروسات الأخرى.

- التهاب الكبد الفيروسي.

وتستخدم أيضًا في غسل الأسنان والشعر والأرجل.

أما عن طرق استخدام ورق الزيتون فهناك عدة طرق:

الطريقة الأولى: تطحن أوراق الزيتون (كيلو أوراق مع لتر ماء) مع الماء المغلي, أو مع ماء معدني في آلة الطحن الكهربائية, ثم يترك الخليط لمدة ساعتين ويصفى بعدها على قماش سميك أو مصفاة أو قطن, ويوضع المستخلص في مكان مظلم, وفي قنينة غير شفافة.

الطريقة الثانية: تغلى أوراق الزيتون الخضراء أو اليابسة بعدما تغسل جيدًا في الماء لمدة ساعتين, وتترك بعدها حتى تبرد, ثم تصفى حيث نحصل على نقيع أصفر داكن, أو يميل شيئًا ما إلى الداكن.

الطريقة الثالثة: تجفف أوراق الزيتون بعد غسلها, ثم تطحن بآلة كهربائية أو تدق بالمدقة حتى تصير مسحوقًا دقيقًا يمكن غربلته على شبكة أو قماش كما يغربل الدقيق لنحصل على مسحوق رقيق يمكن مزجه مع أي سائل, أو مع الشربة, أو مع العسل, أو مع الأكل, كما يمكن أن يضاف إلى أي منتج يكون سهل الاستهلاك.
 
أما السكري: فهناك العديد من المواقع التي تتحدث عن فوائد الأوراق للسكري إلا أنه يحتاج للدراسات, وعلى كل حال فإنه ليس لورق الزيتون أي ضرر يذكر فيمكن تناوله.
 
 
المصدر :موقع الاستشارات